مصادر: بارزاني يشكل وفدا لزيارة بغداد يستبعد منه احزاب المعارضة

يبدو ان ألازمة بين بغداد وإقليم كردستان،في طريقها للحلحلة بعد مفاوضات الاخيرة بين الطرفين والتي حظيت بترحيب المجتمع الدولي.

وتقول مصادر انه رغم لقاءات رئيسي الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم في بغداد ودافوس، اضافة إلى الزيارة الأخيرة التي قام بها نائب وزير الخارجية الأمريكي جون سوليفان إلى بغداد وأربيل والذي أكد خلالها دعم الولايات المتحدة لحل المشاكل بين أربيل وبغداد بالحوار وعلى أساس الدستور الا ان الازمة مازالت مستمرة.

وتتوقع مصادر ان يقوم رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان بارزاني بزيارة بغداد قريبا برفقة وفد فني وإداري مستبعدا منه احزاب المعارضة التي زاررت بغداد لعقد اجتماعات حاسمة مع العبادي، وهو يدرك ان الاتفاق مع بغداد هو الحل الوحيد أمامه لتدارك أزمات حكومته.

ووُجهت ضربة قوية لمحاولات التقريب بين الإقليم وبغداد عندما قاطع النواب الكرد جلسات البرلمان المخصصة لميزانية 2018 بسبب تمسك التحالف الوطني والعبادي بعدم منح الإقليم النسبة السابقة وهي 17في المئة والاصرار على تخصيص 12،6 في المئة حسب نسبة السكان، وسط تسريبات ان البرلمان قد يمرر الميزانية دون موافقة الكرد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *