الصدر يرفض التحالفات الطائفية بعد ساعات من اعلان دولة القانون

رفض زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، التحالفات الطائفية بعد ساعات من اعلان دولة القانون عن تحالف سياسي مع “النصر والفتح”.
وقال الصدر في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي [تويتر] اليوم انه” على الكتل السياسية قطع الحوار بشأن تشكيل التحالفات ومابعدها مع أمريكا ودول الجوار فهذا شاننا نحن العراقيين فقط لا غير”.
وأضاف” كما انصح جميع الكتل السياسية بالابتعاد عن التخندقات والتحالفات الطائفية والعراقية المقيتة، وانا بدوري ارفض أي تخندق سني او شيعي او كردي او غير ذلك وانا على اتم الاستعداد للتعاون لأجل خلق تحالف عابر للمحاصصة الحزبية والطائفية والقومية”.
وتابع الصدر الراعي لتحالف سائرون ان” الشعب يتضور حرا ولا كهرباء مع شحة المياه، فان لم تكون الحكومة قادرة على ذلك فلتستعين بدول الجوار على تحسين واقع الكهرباء والماء والقطاع الصحي والتربوي فورا بدل ان تستعين بهم بتشكيل الحكومة”.
وأشار” بدوري أعلن تضامني وتعاطفي مع الشعب واطالب بقطع خطوط الطوارئ التي ترتع تحت نورها وبردها السادة الفاسدون”.
وكان عباس الموسوي، المتحدث باسم ائتلاف دولة القانون والذي يتزعمه نوري المالكي، اعلن في وقت سابق من هذا عن عقد تحالف سياسي مع “تحالف النصر” الذي يتزعمه حيدر العبادي، و”تحالف الفتح” بزعامة هادي العامري”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *